Home | About LCPS | Contact | Careers
PDF

August 24, 2020 | Arabic | زياد أبوالريش، سامي عطاالله، منير مهملات، ووسيم مكتبي
لبنان بحاجة إلى حكومة مستقلة تتمتّع بسلطة تشريعية

في أعقاب انفجار 4 آب 2020 في بيروت، اضطرّت حكومة رئيس الوزراء حسان دياب لتقديم استقالتها نتيجة الضغط الشعبي والنزاع بين أطراف النخبة السياسية. في الواقع، تكثر العوامل التي حالت دون نجاح الحكومة في اتمام مهمتها في التخفيف من حدة أي من أزمات البلد المتعددة والمتفاقمة. فقد كانت تفتقر إلى الاستقلالية عن النخب الحزبية التي عمدت بدورها الى تقييد هامش تحرّكها سياسياً. إضافة إلى ذلك، تدخّل مجلس النواب أكثر من مرّة لعرقلة عمل مجلس الوزراء كي يحافظ على مصالح النخب السياسية.
 
إلا أن استقالة الحكومة ليست ضمانة لتحقيق أي شيء من شأنه أن يخرج عن السياسة اللبنانية المعتادة. وفي السعي نحو تسوية سياسية جديدة، تفضّل عدّة أحزاب سياسية وحكومات أجنبية حالياً تشكيل "حكومة وحدة وطنية" تمثّل جميع الفصائل السياسية الرئيسية. ومن المفترض أن تضمن الشمولية المزعومة لحكومة من هذا النوع توافقاً سياسياً يفضي الى تعزيز احتمال تمرير الإصلاحات في المجلس النيابي.







Copyright © 2020 by the Lebanese Center for Policy Studies, Inc. All rights reserved. Design and developed by Polypod.